سورية الآن

قتلى وجرحى في قصف لطيران النظام على ريف حمص

لقي ثمانية مدنيين مصرعهم وأصيب أكثر من عشرة آخرين، جرّاء استهداف طيران النظام الحربي، ظهر اليوم الأحد، مدينة تلدو في منطقة الحولة بريف حمص الشمالي، بأربع غارات جوية متتالية استهدفت الاحياء السكنية.

وقال الناشط الإعلامي أحمد الشّيخ من تلدو لـ (جيرون)، إن “الغارات استهدفت منازل المدنيين بشكل مباشر، وأسفرت عن دمار خمسة منازل على الأقل، وألحقت أضرارًا مادية أخرى بالممتلكات”، لافتًا إلى أن “فرق الدفاع المدني انتشلت الضحايا، وأسعفت الجرحى إلى المشفى الميداني في المدينة، الذي ذكرت مصادر طبية فيه أن حالة بعض المصابين خطرة”.

وأضاف أن الطيران ذاته استهدف أيضًا بغارتين، قال عنها مقاتلون إنها استخدمت صواريخ فراغية، مدينة الرّستن، أسفرتا عن سقوط خمسة جرحى، بينهم أطفال في صفوف المدنيين، فضلًا عن دمار واسع بالمنازل، في حين قتل مدني وجرح سبعة آخرون، إثر استهداف قوات النظام بالقذائف المدفعية والصاروخية الأحياء السكنية في مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي.

وأوضح الناشط أن القصف المُكثّف على مناطق ريف حمص، زاد معاناة الأهالي الذين يعانون من حصار خانق تفرضه قوات النظام على مناطقهم، منذ نحو أربع سنوات ونصف، أدّى لحرمان السكان من مقوِّمات العيش الأساسية.

تعاني مناطق ريف حمص الشمالي، التي يقطنها حوالي 250 ألف نسمة، من مشاكل مزمنة، كانقطاع الخبز والمياه وغيرها من الخدمات ومستلزمات التدفئة، إلا أن القصف يزيد من معاناة الأهالي أكثر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق