سورية الآن

الطيران التركي يستهدف “دواعش” الباب وصوران للنظام

نفّذت الطائرات الحربية التركية ضربات جوية، ضد هدفين تابعين لتنظيم (داعش) في مدينة الباب السورية، ودمرت مركبتين مسلحتين أمس الاحد، بالتزامن مع تقدم تُحرزه قوات النظام السوري في محيط المدينة، حيث سيطرت على بلدة صوران القريبة منها.

وذكر بيان للجيش التركي اليوم الاثنين إن 65 من متشددي تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) قتلوا في عمليات نفّذها دعمًا لمقاتلي المعارضة السورية في إطار عملية (درع الفرات) في شمال سورية يوم الأحد.

يتسابق الطرفان، فصائل المعارضة وقوات وميليشيات النظام للسيطرة على المدينة الاستراتيجية، وذكرت وسائل إعلام النظام وـميليشيا (حزب الله) أن “الجيش السوري” وحلفاؤه أخرجوا تنظيم (داعش) من قرية صوران شرقي حلب، ما يجعلهم أقرب إلى أراض تسيطر عليها قوات (درع الفرات) المدعومة تركيًا.

وذكر المرصد السوري، أن “قوات النظام اقتربت، خلال الساعات الفائتة نحو 15 كلم من المحور الجنوبي الغربي لمدينة الباب، بعد تمكّنها من فرض سيطرتها على قرية صوران”.

تقع صوران على بعد 16 كيلومترًا إلى الجنوب الغربي من الباب التي يحاول مقاتلو المعارضة المدعومون من القوات التركية انتزاعها من (داعش) بعدما وصلوا إلى مشارفها قبل نحو شهر.

إلى ذلك، تمكنت ميليشيا (قوات سورية الديموقراطية) مدعومة بغطاء جوي أميركي أمس من تحقيق تقدم إضافي قرب مدينة الطبقة التابعة لمحافظة الرقة معقل تنظيم (داعش) شرق سورية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق