تحقيقات وتقارير سياسية

تقرير مصوّر: الندوة الثانية حول الصراع في / على سورية

استضافت العاصمة الروسية موسكو، يوم الجمعة في السادس والعشرين من أيّار/ مايو الجاري، أعمال ندوةٍ علميّةٍ أكاديميةٍ، حول الصّراع الدائر في/ على سورية، شارك فيها نحو ثلاثين باحثًا وسياسيًا ومختصًا وإعلاميًا، من السوريين والروس.

وتحدّث أليكسي فاسيليف -رئيس معهد الدراسات الأفريقية في أكاديمية العلوم الروسية- عن مصالح روسيا في الشرق الأوسط، مؤكدًا أنّها مهتمةٌ باستقرار المنطقة، وتوفير أمن الطّرق البحريّة والجويّة وأنابيب النفط.

من جهته، قدّم اللّواء محمّد الحاج علي، تحليلًا للوضع العسكريّ الرّاهن في سورية، سواءٌ من طرف النظام أو من طرف المعارضة، كما ناقش سيناريو (اللاحلّ) في مجرياته المحتملة.

نظّمت الندوة -وهي الثانية التي تعقد في موسكو- بالتعاون بين مركز (حرمون) للدراسات المعاصرة، والمدرسة العليا للاقتصاد في موسكو، والمجلس الرّوسيّ للعلاقات الخارجية، ومركز تحليل الصّراع في الشرق الأوسط في معهد كندا وأميركا بموسكو؛ وناقش الطرفان، على مدى يومين، مجموعةً من الأفكار الملموسة حول الواقع السّوريّ، واحتمالات المستقبل، والعقبات التي تواجه كلّ حلٍّ من الحلول المطروحة، على المستوى الإقليميّ والدوليّ.

مقالات ذات صلة

إغلاق