سورية الآن

موسكو تهدد إدلب بمصير الموصل

ذكرت قاعدة حميميم العسكرية الروسية، اليوم السبت، أن “السكان المحليين في محافظة إدلب سيكونون الخاسر الأكبر، في حال سيطرت التنظيمات الإرهابية كجبهة النصرة على المحافظة”، وأن “مصير المدينة سيكون مشابهًا لمصير مدينة الموصل العراقية”.

وأكدت أن “القوات الروسية سيكون لها دور مباشر في المعركة إلى جانب قوات النظام السوري، كما حدث في معارك مدينة تدمر، ومناطق ريف حمص الشرقي”.

وأشارت القاعدة، على صفحتها في (فيسبوك) أن “مصير مدينة إدلب لن يكون مختلفًا عن مصير مدينة الموصل العراقية”، حيث سيطرت عليها القوات العراقية مدعومة بطيران التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، وخلفت دمارًا هائلًا في المدينة؛ في حال سيطرة تنظيم (النصرة) على كامل المحافظة، وذلك في إشارة إلى القتال الدائر بين “حركة أحرار الشام”، و”هيئة تحرير الشام” التي تتهمها روسيا بأنها امتداد لـ (جبهة النصرة) فرع القاعدة في سورية.

وتصنف روسيا كلًا من “حركة أحرار الشام”، و”هيئة تحرير الشام” على أنهما منظمات إرهابية، وطالبت مجلس الأمن، في وقت سابق، بضم “حركة أحرار الشام” و”جيش الإسلام” إلى قوائم الإرهاب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق