سورية الآن

رئيس أركان الحر: نستعد لعمل باتجاه دير الزور

أكد العميد أحمد بري “رئيس هيئة أركان الجيش السوري الحر” صحةَ البيان الصادر عنه، يوم أمس الأحد، وقد وقعت عليه عشرات الفصائل، بغية تأمين كل أشكال الدعم للجبهة الجنوبية، متمثلة بفصيلي (أسود الشرقية) و (قوات الشهيد أحمد العبدو).

قال بري في تصريح خاص لـ (جيرون): هذا البيان صحيح، وقد وقّعناه بالمشاركة مع الفصائل المذكورة، وقد عقدنا يوم أمس الأحد اجتماعًا، في الريحانية جنوب تركيا، بحضور معظم الفصائل في الشمال، واقترحوا جميعًا العمل في منطقة البادية، وباتجاه مدينة دير الزور.

أضاف بري: لقد أيدَت كل الفصائل مضمونَ البيان، حتى إن الفصائل التي لم تكن موجودة طلبت منا المشاركة، وإضافة أسمائها ضمن البيان، وأبدَوا جميعًا كامل استعدادهم للمشاركة بالرجال أولًا ثم بالمال والسلاح والذخيرة.

أكّد بري الاستعداد التام لبدء العمل، وقال: “لدينا ترتيبات عديدة للمرحلة القادمة، وسيتم العمل باتجاه دير الزور وقطع الطريق باتجاه الشرق على كل الميليشيات الشيعية القادمة من إيران والعراق”.

جاء في البيان أن هذه الفصائل ترى “الجبهة الجنوبية الخيارَ الأمثل لتحرير محافظة دير الزور”، وبحسب البيان، فإن فصائل الشمال الموقعة على البيان تتعهد بتقديم كل أشكال الدعم السياسي والعسكري والإعلامي والمعنوي، لـ (جيش أسود الشرقية) و(قوات الشهيد أحمد العبدو) للبدء بمعركة تحرير دير الزور.

من الفصائل الموقعة على البيان: (جيش الأحفاد، وحركة تحرير وطن، وفيلق الشام، وجيش إدلب الحر، وتجمع “فاستقم”)، وغيرها من الفصائل. (م. ا)

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق