عبد الله القصير

  • أدب وفنون

    تعاليم بقايا الخشبة

    "أحيانًا أفكر بأن المسرح يجب أن يكون قاسيًا لدرجةِ أن نذهب إلى بيتِ أمٍّ أرسلتْ ابنها إلى الجيش، ونمثل أمامها مشهد استقبالها لنعشِه قبل أن يُقتل...!"

    اقرأ المزيد »
  • أدب وفنون

    بئر إسماعيل العميق

    في مكانٍ بعيد نسبيًا عن بيوتِ الأهالي، يعملُ "اسماعيل أبو رعد" يوميًا في معملٍ لصناعة أحجارِ البناء، أو ما يُتعارف عليه في المنطقة بـ "مَكبسْ البلوكْ". الضجيجُ الذي ينتجهُ ذلك المكبسْ -مع كلِ "بلوكة" يصنعهُا- يعادلُ زلزالًا نبتَتْ أولُ أسنانِهِ اللبنية، وهو ما جعلَ الرجل…

    اقرأ المزيد »
  • أدب وفنون

    تمثال ياسمين المتكسر

    الآن أتذكركِ يا "ياسمين". مرّ زمن طويل دون أن تخطري في بالي، إلا بضع مرات مع أحاديث الماضي والطفولة، أتذكركِ الآنَ وكأنكِ تقفينَ أمامي، عندما كنتُ من بين كل طلاب الصف السادس الابتدائي، أفضلَ طالبٍ يتحولُ إلى حَجَرٍ بسرعة مذهلة، وأتذكّر ثناءات معلّمة الرياضة، الآنسة…

    اقرأ المزيد »
إغلاق